Feb
3
2016

استبيان وزارة الإسكان حول تطبيق نظام رسوم الأراضي البيضاء

وزير السكن السابق شويش الضويحي والوزير الحالي ماجد الحقيل

في هذه التدوينة أحببت أن أسلط الضوء على الموضوع، لعمق تأثير أزمة الإسكان على اقتصاد الوطن والمواطن في المملكة العربية السعودية، وكذلك أن أشارككم إجاباتي الشخصية على هذا الاستبيان من باب تشجيع غيري على المشاركة في الاستبيان ونشر الإجابات بشفافية لإثراء النقاش الاجتماعي، والاستفادة من تعليقات بعضنا البعض.

مقدمة

نشرت وزارة الإسكان قبل أيام دعوة للمشاركة في استبيان حول اللائحة التنفيذية لنظام رسوم الأراضي البيضاء عبر موقعها الإلكتروني وحسابها في تويتر، وذلك بهدف الحصول على أراء المهتمين حول بعض المواضيع الأساسية التي ستتضمنها اللائحة التنفيذية للنظام، وسيتم إغلاق الاستبيان بعد أربعة أيام من تاريخ نشر هذه التدوينة.

يأتي الاستبيان عقب ورش عمل عقدتها الوزارة في بعض مدن المملكة، مما يعطي انطباع حرص الوزارة على سماع رأي المواطن لتشكيل نظام شامل وفعّال، وهنا يجدر ذكر أهداف النظام التي حددها المرسوم الملكي:

  1. زيادة المعروض من الأراضي المطورة بما يحقق التوازن بين العرض والطلب.
  2. توفير الأراضي السكنية بأسعار مناسبة.
  3. حماية المنافسة العادلة، ومكافحة الممارسات الاحتكارية.

أسئلة الاستبيان وإجاباتي عليها

إذاً حتى نحكم على اللائحة التنفيذية بأنها ستؤدي الغرض المطلوب منها يجب أن نقيّم أثرها في السوق على ضوء الثلاثة أهداف السابقة، ومن هذا المنطلق كانت أسئلة الاستبيان وإجاباتي عليها كما يلي:

1. عرف نظام رسوم الاراضي البيضاء، تلك الاراضي بأنها كل ارض فضاء مخصصة للاستخدام السكني او السكني التجاري داخل حدود النطاق العمراني .فمتى تعد الارض فضاء؟ وهل يكفي تسويرها او انشاء بناء لا يعد سكنيا في عدم اعتبارها ارض فضاء وبالتالي عدم خضوعها للرسم؟
الأرض الفضاء هي تلك الأرض التي يقل مسطح البناء المرخص عليها عن نصف مساحتها.

التعريف أعلاه يجيب على الشق الثاني من السؤال، حيث لا يكفي تسوير الأرض أو انشاء بناء لا يعد سكنياً في عدم اعتبارها أرض فضاء.

2. في حالة كون الأرض مملوكة لأكثر من شخص طبيعي أو اعتباري، وتعذر الوصول لبعض الملاك أو امتنعوا عن السداد لأي سبب، فهل يقبل سداد البعض الآخر لحصتهم من الرسم بحيث تبقى الأرض خاضعة للرسم لحين سداد كامل قيمة الرسم المحدد لها، أم لا يقبل إلا سداد كامل قيمة الرسم مرة واحدة؟
لا يقبل إلا سداد كامل قيمة الرسم مرة واحدة، وذلك مثل بقية رسوم الدولة التي لا تقبل التجزئة.

3. هل يتم تحديد قيمة كل أرض على حدة، أم يتم تقسيم المدينة إلى نطاقات ويحدد قيمة لكل نطاق على ضوء المعايير المحددة في النظام، بحيث تطبق القيمة على كل أرض داخل ذلك النطاق مع الأخذ في الاعتبار أنظمة البناء المطبقة عليها ومعامل توافر الخدمات العامة فيها، ووصول المرافق العامة إليها.
لا بأس في استخدام النطاقات كما ذكر أعلاه، بشرط حصر النطاقات بالأحياء المتعارف عليها في سوق المدينة العقاري والمخططة في البلديات.

4. ما هو البرنامج الزمني المناسب لتطبيق الرسم بشكل تدريجي؟
المرحلة الأولى (سنة واحدة): أكبر 30 مدينة من ناحية التعداد السكاني في السعودية.
المرحلة الثانية: بقية المدن.

5. هل يتم تطبيق الرسم على جميع الأراضي البيضاء داخل المدن المستهدفة، أم تصنف الأراضي إلى فئات ويتم تطبيق الرسم على كل فئة بشكل تدريجي؟
يجب تطبيق الرسم على جميع الأراضي البيضاء داخل المدن المستهدفة.

6. هل يمنح المكلف مهلة لتطوير أرضه أم يطبق عليه الرسم مباشرة ويتوقف تطبيق الرسم متى انتهى من التطوير؟
يطبق عليه الرسم مباشرة ويتوقف تطبيق الرسم متى انتهى من التطوير، حيث تم الإعلان عن النظام لفترة كافية قبل دخوله حيز التطبيق.

7. بهدف منع التهرب من دفع الرسم، هل يربط تنفيذ أي تعاملات تتعلق بالأرض (بيع أو رهن أو رخص بناء) أو بصاحبها (رخص أو غيرها من خدمات عامة) بالتسجيل وبسداد الرسم وما قد يلحق به من غرامات؟
نعم، يجب ربط جميع المعاملات المتعلقة بأي أرض يملكها كلياً أو جزئياً المتأخر عن السداد بشرط سداد الرسوم السنوية لكافة الأراضي البيضاء التي يملكها كلياً أو جزئياً، ويسثنى من ذلك بيع أو رهن الأرض مع تقديم اعتماد رسمي لاستقطاع الرسم من قيمة البيع أو الرهن.

8. ما هي الآلية المناسبة لتحديد معامل توافر الخدمات العامة للأراضي ووصول المرافق إليها؟
يمكن تبني نظام نقاط بسيط بعيداً عن التعقيد، بحيث تعطى الأرض نقطة إضافية لكل خدمة (أساسية) أو مرفق (أساسي) متوفر.

9. ما هي المعايير المقترحة لتحديد العوائق التي تحول دون صدور التراخيص والموافقات اللازمة لتطوير الأرض أو بنائها، والتي يعتد بها في تقرير عدم تطبيق الرسم عليها؟
خطاب رسمي ومصدق من الجهة ذات العلاقة للإفادة بذلك.

كلمة أخيرة

من الواضح أنني لست آدم سميث العصر (بارع في علم الاقتصاد).. ولا أتوقع أن يتفق الناس في إجاباتهم، ولكنني كغيري مواطن يبحث عن بيت العمر بتكلفة مناسبة منذ سنوات، ولدي فضول أن أقرأ إجاباتك أنت على الاستبيان في التعليقات أو -الأفضل من ذلك- في مدونتك الخاصة 🙂

ملاحظة: هل لاحظت أن وزارة الإسكان غيرت شعارها؟
شعار وزارة الإسكان سابقاً

شعار وزارة الإسكان الجديد

والسـلام

عن المدوِّن: أحمد باقضوض

مواليد مكة المكرمة عام 1401. أحب ديني، وبلدي، والتصميم، والإنترنت، والتقنية، والأفلام، والأدب، والفن، والمشاعر الإنسانية، والموسيقى، وتطوير الذات، والناس الطيبة، واللعب بجميع أشكاله :) أكره الغباء، والتحجُّر، والبرود، والمستحيل، والتفكير السلبي والنمطي، والعنصرية، والحروب، وإسرائيل، وسوء الخُلق. ترعرعت في جدة وقليلاً في مكة ثم اتجهت إلى الشرقية عام 1999 للدراسة، أعمل في أرامكو السعودية. متزوج وأب لثلاثة أرواح جميلة.

تابع موجز حلم سعودي

RSS

#مسامير – النداء الأخير

أرشيف المواضيع